آخر تحديث للموقع : الأحد - 21 يوليه 2024 - 06:29 ص

رياضة عالمية


"الرجل الصادق".. طعن ميسي وسبب له جرحاً لم يلتئم

الجمعة - 09 يونيو 2023 - 06:14 ص بتوقيت عدن

"الرجل الصادق".. طعن ميسي وسبب له جرحاً لم يلتئم

عدن سبورت - متابعات



"الرئيس جوان لابورتا تفهم موقف ليونيل ميسي برغبته البحث عن مسابقة "بمتطلبات أقل" بعد سنوات من الضغوطات التي عاشها ويتمنى له التوفيق في أميركا" .. هكذا كان نص بيان برشلونة الإسباني مباشرة عقب إعلان أفضل لاعب في العالم 7 مرات الرحيل نحو إنتر ميامي الأميركي، في رسالة مبطنة من الرئيس الذي وصفه ميسي بـ"الرجل الصادق معه دوماً" بعد أشهر من التلميح بأن أسطورة النادي سيعود مجدداً هذا الصيف.



وأغلق ميسي صفحة برشلونة إلى الأبد عقب إعلانه الرحيل إلى إنتر ميامي، قائلاً إن هناك أناسا في إدارة النادي الكاتالوني لا يرغبون بعودته، وهم نفسهم الذين دفعوه للخروج قبل عامين في مشهد سبب له وعائلته "جرحاً" لم يلتئم حتى الآن، بحسب قول الرجل الذي فاز بكأس العالم 2022 شهر ديسمبر الماضي.



علاقة لابورتا بميسي كان ينظر إليها بأنها مثال للعلاقة الرائعة بين الرئيس والمرؤوس، لعب ليونيل مباراته الأولى بقميص برشلونة وحينها جوان كان رأس الهرم في فترته الأولى، حاول إنتر ميلان التعاقد معه وهو صغير لكن المحامي الشاب حينها رفض ذلك ووعد خورخي والد اللاعب الذي بات أسطورة النادي بعد ذلك، بأنه سيصنع المجد في "كامب نو" في القريب العاجل.

كانت قدم ميسي في صيف 2020 خارج أسوار برشلونة بعد "البوروفاكس" الشهير الذي بعثه إلى إدارة جوسيب ماريا بارتوميو يفصح من خلاله رغبته بترك النادي الذي قضى فيه 20 عاماً، وبالطبع عندما يقول أفضل لاعب في تاريخ برشلونة أنه لا يريد البقاء، فالضحية سيكون الرئيس الذي تسبب بوصول ليونيل إلى هذا الوضع، وسقطت الإدارة بأكبر عدد أصوات حجب ثقة في تاريخ النادي الذي تجاوز 120 عاماً.




تقدم لابورتا إلى سباق الترشح بعد 11 عاماً من تركه النادي، الكل كان يخشى فقدان ليونيل ميسي، لكن المحامي المعروف قال قبل الانتخابات في حوار مع "الغارديان" مع دخول ميسي الفترة الحرة من عقده مع برشلونة: لا أعتقد أن ميسي سيرحل عن برشلونة إذا ما عرف الرئيس الجديد، لأن ليو لا يكره شيئاً أكثر من الكذب، لقد كان دائماً ما يقول لي "أنت لا تكذب علي، أنت تفي بوعودك" ومن جاء بعدي لم يكن كذلك، لقد حملوه مسؤولية الفشل ليحموا أنفسهم.



وأتبع: ليو يعرف ما أفكر به، إنني لا أراه بقميص غير برشلونة، وسأعمل على استمراره بكل ما أوتيت من قوة، وسأحيطه باللاعبين الجيدين لأنه فائز ويريد الفوز دائماً، القصة الجميلة يجب أن تستمر.

لكن ليس كل ما يقال يتحول إلى واقع، فبعد أقل من 5 أشهر على حديث لابورتا، أعلن برشلونة رحيل أسطورته بعد فشل مفاوضاته تمديد عقده، وخرج الأخير باكياً في مؤتمر صحفي قال فيه: كنت أريد البقاء ولم أرغب بالرحيل، لقد اتفقت مع لابورتا على التجديد والاستمرار لكن ذلك لم يحدث، من المؤلم أن أغادر نادي برشلونة التي جئت إليه طفلاً واليوم أغادره كرب أسرة.



الملام حينها كان الرئيس السابق بارتوميو بسبب إدارته السيئة وكذلك خافيير تيباس رئيس رابطة الدوري الإسباني الذي تعنت ورفض السماح لبرشلونة بتمديد عقد اللاعب الأيقوني، لكن المدرب الهولندي رونالد كومان أحد أساطير النادي التاريخيين كلاعب، والذي كشف المستور بعد إقالته من تدريب برشلونة عقب أقل من 3 أشهر من رحيل ميسي قال في حوار تلفزيوني: ليونيل لن يعود إلى برشلونة، لابورتا سيعمل مسرحية لحفظ ماء وجهه كونه الرئيس الذي ترك ميسي يرحل أول مرة.



احتاج لابورتا إلى عام كامل ليعترف بأنه ترك ميسي يرحل، وقال حينها مع إذاعة "كادينا سير": تحدثت مع ميسي (أغسطس 2021) وحقيقة كان علي إما أن أختار حماية برشلونة أو التجديد لميسي، فاخترت الخيار الأول لأن الكيان فوق أي لاعب حتى لو كان الأعظم في التاريخ.

ومنذ الصيف الماضي ولابورتا يرسل إشارات إلى جماهير برشلونة بأن ميسي سيعود، وقال مطلع العام الجاري مع قناة "تي في 3" الكاتالونية: تحدثت مع ميسي عقب الفوز بكأس العالم وعادت علاقتنا، إنه يرغب بالعودة إلى برشلونة فهو منزله وسيفعل ذلك.

وفي يوم الأربعاء، أغلق ميسي صفحة برشلونة وقال: وعدوني بأن كل شيء سينتهي في مايو وسأكون قادراً على العودة، لكن ذلك لم يحدث، ولم أرد أن أعيش ما عشته مع عائلتي قبل عامين فاخترت إنتر ميامي، أما برشلونة وعبر رئيسه فتمنى التوفيق لأعظم لاعب في تاريخه بمسيرته المقبلة التي لا تحتاج الكثير من المتطلبات بحسب البيان. ما يعني نهاية علاقة ميسي ببرشلونة كلاعب إلى الأبد.