آخر تحديث للموقع : الأحد - 21 يوليه 2024 - 06:29 ص

مقالات رياضية


لا تخذلوا الكابتن إيهاب حيدر

الثلاثاء - 30 مايو 2023 - الساعة 08:57 م

ياسر الأعسم
الكاتب: ياسر الأعسم - ارشيف الكاتب




- الكابتن إيهاب حيدر، مدافع فريق نادي شمسان، والمنتخبات الوطنية سابقا، أحد الذين ينتظرون لفتة قيادة الوطن، ومسؤولي رياضته، ولا نعلم أن كانت قلة الوقوف على الأبواب ذنب !.
- قراءنا مناشدة بعضهم في (الواتس)، من أجل المساعدة في علاج (حيدر) بعد أن أصبح حبيس جدران منزله، ومقعد لا يكاد يتحرك ، وشعرنا بوخز مؤلم، وخجل من تجاهلنا.
- حديث الكثيرين تاريخ يعيش، وذاكرة الصور لا تنسى، ويشهدون على نجومية (حيدر)، وثروة مسيرته.
- عندما تقف في كتيبة قائدها عادل اسماعيل، وحربتها التمباكي جميل، و فرسانها النجم عادل سعيد ، شندق ، القلعة ، عبدالرزاق ابراهيم ، العقربي ، البراق، و وهبي فؤاد، وغيرهم كثير، فلا شك بأنها مسيرة فخر، وتستحق أن نقف عندها، ونكرم صاحبها.
- حضر الكابتن (حيدر) في عصر شمسان الذهبي، وتوسط عمالقته، وكان شبلا ضمن المجموعة التي كانت تملئ ملعب الحبيشي رعبا، وناطحوا كبار أندية عدن، وأشهر نجومها وعتاولتها، وصعدوا منصة الذهب، أبطال الدوري عام 1981 ، وحفروا مجد (الجبل) الأول والأخير.
- كما نال شرف تمثل المنتخبات الوطنية، وكان أحد من صنعوا تاريخ الكرة العدنية والوطن.
- كل مايحتاجه (حيدر ) اليوم جراحة لركبته، تنهي معاناته، ويستطيع السير ، ويعيل أسرته، فمن المحزن أنه ليس موظف حكومة.
- لن نسأل الرئيس (العليمي)، لأنه ما زال يتعرف على عدن، ولكن إذا شيء دهفة من مدير مكتبه (يحيى)الذي نعرفه ويعرفنا، فلا بأس.
- ولن نسأل دولة (معين)، فهو مسؤول النازحين، ولن نسأل الوزير (البكري )، فصندوقهم لا يبيض في الوزارة غيره، وكلهم ينتنظرون البيضة.
- ربما نسأل محافظنا أحمد لملس أو صديقنا (الكريحي) في الانتقالي، عسى باقي في علبهم (نوشة).
- ولكن ثقتنا وعشمنا سيتجه في الأخير إلى الشيخ أحمد العيسي، فمواقفه الكريمة كثيرة، ويحضر عندما يغيب الجميع، حتى نحسبه وطن بحد ذاته، فلا تخذلوا (أيهاب) يا وطن، ويا أبا (صالح).
- ياسر محمد الأعسم/ عدن 2023/5/29