آخر تحديث للموقع : الخميس - 30 مايو 2024 - 01:51 ص

مقالات رياضية


شظايا قلم - رياضة الجنوب

الإثنين - 08 أبريل 2024 - الساعة 01:44 م

ابراهيم جبران
الكاتب: ابراهيم جبران - ارشيف الكاتب






★ ليس من السهل على أي قلم رياضي حصيف
متأهب في جيب صاحبه في لحظة سرمدية أن يخوض غمار الكتابة في ملف شائك فيه الكثير من التعقيدات مثل ملف الرياضة في عدن و أن يضع الحلول الناجعة لمحاكاة الغاية المنشودة وصولا إلى صيغة نهائية للأهداف المثالية مالم يستوعب الجوانب السلبية التي آلت دون تحقيق نجاح معين أو إنجاز بعينه و البحث عن المعالجات العلمية الدقيقة بالتزامن مع العمل المخلص الجاد و بدون النظرة الإبداعية البعيدة الأفق لن تكون هناك نهضة رياضية شاملة .
★ إن جنوب اليمن و بالأحرى مدينة عدن كان لها إرث رياضي مشرق و حركة رياضية خلاقة على مدى بضعة عقود و نيف من الزمن الآسر الآخاذ أكسبتها سمعة طيبة على مستوى المنطقة و كان لها إحترام خارج الديار .. إن الوحدة اليمنية في مطلع التسعينيات أخطأ المسئولين الرياضيين أنذاك التقدير في بلورة الوهج الرياضي الجنوبي إلى نهج و هنا كانت الغلطة الكبرى التي جنت على نفسها براقش ! فصارت الرياضة بلا فكر و بلا فلسفة و صار الكادر أسير للسياسة السوداء حتى باتت الآفاق خاوية على عروشها .
★ إن تفعيل دور الرياضة مجددا في عدن يتطلب الكثير من العمل الشاق و بمشاركة أطر مختلفة ذات الصلة لرسم إستراتيجية تشمل دراسات مستقبلية ناجعة تكفل للشباب حقه في ممارسة دور ريادي و توظيف قدراتهم على نحو مثالي و إنتشالهم من براثن التسكع حتى نستطيع إعادة الوهج الذي تلاشى بريقه في لحظة قيدت ضد مجهول فبدون أفكار الشباب لن ترى الرياضة النور على المدى البعيد و سنحتاج إلى دهر بحثا عن صرح رياضي يكون مفخرة للإنسان و للوطن على حد سواء .
لا خلاف على أن نادي التلال الرياضي تأسس عام 1905 و كان يعرف أنذاك بإسم نادي الإتحاد المحمدي الرياضي و هو أول ناد على مستوى الجزيرة و الخليج مالم تدحض وثائق حقيقة العكس و لا أظن حدوث ذلك كون التاريخ يسرد لنا حذافير هذه القصة بوضوح لكن على المستوى العربي ليس التلال هو ( العميد ) كما يشاع في الغالب فهذه المعلومة مغلوطة و تستدعي الإيضاح حتى لا يقع التاريخ في المحظور ! بل التلال هو ثالث أعرق الأندية عربيا ففي عام 1898 تأسس نادي شباب قسنطينة الجزائري و يليه نادي السكة الحديد في مصر الذي تم تأسيسه عام 1903 و تظل هذه الحقائق على ذمة من يكتبون التاريخ .. على العموم نحن هنا الذين نرتبط بالتلال روحا و قلبا نشعر بفخامة الإسم و عظمة الإنتماء و من نبض مدينة عدن لفظ التاريخ الرياضي أنفاسه الأولى و ستظل قلعة صيرة هي ( أيقونة ) الفن الكروي على مر الأزمان و العصور .
★ هنا ندون أعوام التأسيس بالميلادي لأندية عدن :
التلال 1905 الميناء 1933 وحدة عدن 1939 شمسان 1951 شباب الروضة 1956 الشعلة 1968 الجزيرة 1971 النصر 1988 شباب المنصورة 2000
لقد كانت هناك من خلف الكواليس تدور حرب باردة من أجل إيقاف زحف الوهج الرياضي الجنوبي و القضاء على زمنه الجميل بدم بارد و هذا للأسف ما حصل و ما صنعته عقول أنغمست في مستنقع الحقد الدفين كي لا يكون هناك أي ألق جديد يسطره الجنوب في المحافل .